سبب الصراع مع الغرب

كنا مجموعه عرب في ندوة بأمريكا عقب احداث 11 سبتمبر ، وجاء سؤال من الحضور الامريكي عن السبب في الصراع بين المسلمين والغرب وبين العرب واسرائيل.  فورا جاوب بعض الزملاء العرب بأنها اسباب دينية وحضارات مختلفة …. الخ.  

لم اكن يوما ما مقتنعا بهذا التبرير ،، وطلبت المايكرفون وقلت رأيي: 

السبب ببساطة هو صراع مصالح وسياسة ،، لديكم في امريكا اصحاب مصالح ولدينا كذلك ويتصارعون على هذه المصالح والحكم ، ويستخدمون مبادئ الحريات والديمقراطية والدين والحضارات وغيرها لتبرير هذا الصراع.  

نحن المسلمون ندخل في حروب مع بعضنا البعض اشد بكثير مما يحصل معكم ، ودخلنا حروب مع الروس والهند وقبائل افريقيا والاوروبيين والامريكان.  من يتعرض لمصالحنا او بالاحرى مصالح النخب الحاكمه المسيطرة لدينا سوف نحاربه بغض النظر عن دينه وعرقه ولونه وحضارته.  

وانتم كذلك ايها الامريكان سفكتم دماء كثيرة في العالم بغض النظر عن لونها وعرقها ودينها من اجل مصالح النخب والاحزاب الحاكمه وشركات الاسلحه والبترول ، بل سفكتم دم مسيحيين في صربيا وافغانستان من اجل مسلمين لان في ذلك مصلحة لشركات الاسلحة والبترول لديكم.  حتى الصراع في فلسطين من اجل مصالح وتحكم وليس من اجل الدين.  اليهود والغرب من مصلحتهم التحكم في هذه القطعه من الارض ، والعرب والمسلمين من مصلحتهم استمرار هذا الصراع من اجل مصالح النخب الحاكمه“.  

كان ذلك رأيي ومايزال.  

عبدالله – سبتمبر 2012م 

هذه المقالة كُتبت في التصنيف غير مصنف. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.